عــــــود الـــنـــــــد

مـجـلـة ثـقـافـيـة فـصـلـيـة رقـمـيـة

ISSN 1756-4212

الناشر: د. عـدلـي الـهــواري

 
أنت في : الغلاف » عود الند: العدد الفصلي 32: ربيع 2024 » ندوة: شعراء فلسطينيون من غزة

الصفحة الأخيرة: عدلي الهواري

ندوة: شعراء فلسطينيون من غزة


أقيمت هذه الندوة عن بُعـد مساء الثلاثاء، 16 كانون الأول (يناير) 2024 بدعوة من أكاديمية الوهراني للدراسات العلمية والتفاعل الثقافي، الجزائر. يعاد هنا نشر محتوى المحاضرة دون استخدام مقاطع من فيديوهات، احتراما لحقوق الجهات الناشرة للفيديوهات التي أخذت منها المقتطفات، ولأن سعة حفظ المواد في موقع المجلة محدودة. لذا سيتم الاكتفاء بمقتطف صوتي واحد عند التعريف ببعض الشعراء المذكورين في الندوة.


أشكر أكاديمية الوهراني ممثلة بالمشرفة العامة د. سعاد بسناسي على دعوتي لتقديم هذه الندوة. وأشكر د. حسنية عزاز على تسييرها.

غايتي من هذه الندوة أن تكون شكلا من أشكال التضامن مع الشعب الفلسطيني عموما، والتأييد لأهالي غزة تحديدا، الذين يتعرضون لحرب إبادة منذ شهر أكتوبر الماضي [2023].

التعبير عن التأييد للشعب الفلسطيني من خلال منبر وحضور جزائريين أمر طبيعي، فشعب الجزائر شعب مناضل، ويمثل قدوة للشعب الفلسطيني. وقد لخص الرئيس الجزائري الراحل، هواري بومدين، تأييده وتأييد الشعب الجزائري للشعب الفلسطيني بعبارته الشهيرة: "أنا مع فلسطين ظالمة أو مظلومة".

اخترت أن أتحدث عن شعراء فلسطينيين من غزة حتى لا ننسى أن منطقة غزة من مناطق فلسطين المميزة، حتى رغم تعرضها للحصار من كل الجوانب في عام 2006. ومن ناحية النضال، غزة متميزة بعنفوان نضالها، ولكنها مميزة أيضا في مجالات الأدب والفن والعلم.

وفي إعدادي للمادة، لم يكن تركيزي على إعداد ورقة بحثية كثيرة المراجع، أقرأها على مسامعكم، بل على عرض فيه أصوات غير صوتي، لكي يكون حديثي عن شعراء فلسطينيين من غزة معززا بأصوات الشعراء أنفسهم قدر الإمكان. ولذا سيكون في هذه الندوة مقتطفات صوتية ومرئية كلها قصيرة، تساعد على تعرفنا على الشعراء وشعرهم من خلال مقتطفات من أحاديثهم عن أنفسهم وتجربتهم في الشعر.

وآمل أن يحفز تعريفي الموجز بالشعراء الحضور الكريم وطلبتهم على التعرف بعمق على هؤلاء الشعراء وغيرهم، وعلى غزة عموما، من خلال الأوراق البحثية، أو رسائل التخرج والحصول على درجات أكاديمية عليا.


اشتهر في فلسطين عدد من الشعراء الذين حثوا على النضال من أجلها وتغنوا بحبها، قبل النكبة في عام 1948 وبعدها. من أبرز الأسماء قبل النكبة الشعراء عبد الكريم الكرمي (أبو سلمى) وإبراهيم طوقان، وعبد الرحيم محمود.

الشاعر عبد الكريم الكرمي، أبو سلمىالشاعر عبد الكريم الكرمي (أبو سلمى)

كان أبو سلمى محاميا في مدينة حيفا، ولجأ إلى دمشق بسبب النكبة. وله ديوان مطبوع ومتوفر في الإنترنت عنوانه "ديوان أبي سلمى" الصادر عن دار العودة عام 1975. يقول أبو سلمى في هذا الكتاب:

"كان الشعر الفلسطيني في بدء الانتداب البريطاني امتدادا للشعر الفلسطيني في أواخر زمن الدولة العثمانية. والشعراء الذين قاوموا السيطرة العثمانية قاوموا الانتداب البريطاني والحركة الصهيونية بأصوات شعرية تقليدية (ص 7-8).

من بين قصائد أبي سلمى واحدة عنوانها "سنعود" يقول فيها:

فلسطين الحبيبة كيف أحيا = = بعيداً عن سهولك والهضاب

تناديني السفوح مخضبات = = وفي الآفاق آثار الخضاب

تناديني الشواطئ باكيات = = وفي سمع الزمان صدى انتحاب


الشاعر إبراهيم طوقانالشاعر إبراهيم طوقان

هو من مدينة نابلس. ولد في عام 1905. وتوفي شابا في عام 1941، عن عمر يناهز 36 عاما. درس في الجامعة الأميركية في بيروت. وهو شقيق الشاعرة الفلسطينية فدوى طوقان. لا يزال لشعره أثر قوي حتى وقتنا هذا. ولا تزال اثنتان من قصائده ترددان كثيرا، وهما "موطني" و"الفدائي".

مطلع "موطني" يقول:

موطني، موطني

الجلالُ والجمالُ

والسناءُ والبهاءُ

في رُباكْ، في رُباكْ

* *

والحياةُ والنجاةُ

والهناءُ والرجاءُ

في هواك، في هواك

استمع/ي لمطلع النشيد تغنيه مجموعة.

قصيدة "موطني" (مغناة) للشاعر إبراهيم طوقان

أما قصيدة "الفدائي" فيقول فيها:

هو بالباب واقفُ = = والرًّدى منه خائفُ

فاهدأي يا عواصفُ = = خجلاً من جراءتِهْ

**

صامتٌ لوْ تكلَّما = = لَفَظَ النَّارَ والدِّما

قُلْ لمن عاب صمتَهُ = = خُلِقَ الحزمُ أبكما


الشاعر عبد الرحيم محمودالشاعر عبد الرحيم محمود

ولد عام 1913 في بلدة عنبتا، القريبة من مدينة طولكرم. عمل مدرسا في مدرسة النجاح، في مدينة نابلس. وقد استشهد شابا في عام 1948 في معركة الشجرة. وهو صاحب قصيدة تردد حتى يومنا هذا، مطلعها:

سأحمل روحي على راحتي = = وألقي بها في مهاوي الردى

فإما حياة تسر الصديق = = وإما ممات يغيظ العدا

يغني القصيدة الفنان صباح فخري. وهذا مقطع منها.

قصيدة "الشهيد" لعبد الرحيم محمود مغناة بصوت صباح فخري

بعد نكبة 1948، ومع ظهور حركة المقاومة الفلسطينية في الستينيات، خاصة بعد حرب 1967، لمعت أسماء عديدة ضمن ما عرف بشعراء المقاومة ومنهم توفيق زياد، ومحمود درويش، وسميح القاسم، ومعين بسيسو، وأحمد دحبور، وعز الدين المناصرة، وغيرهم. ولن يتسع المجال لتقديم نبذة عنهم، ومقتطفات من أشعارهم، لأن العدد كبير، وسوف يتغير موضوع الندوة. لذا سوف أبدا بتسليط الضوء على عدد من الشعراء الفلسطينيين من غزة، هذه المنطقة المميزة من فلسطين، التي تتعرض منذ شهر أكتوبر لحرب إبادة.

ثمة شعراء من غزة لهم بصمة مميزة في الشعر الفلسطيني، ومنهم علي هاشم رشيد، وهارون هاشم رشيد، ومعين بسيسو، وسعيد المزيّن الذي عرف بـ "فتى الثورة"، وصلاح الدين الحسيني (أبو الصادق)، وهو شاعر نظم الشعر بالعامية، وتحولت بعض قصائده إلى أغان ثورية فلسطينية في أواخر الستينيات وأوائل السبعينيات، والشاعر محمد حسيب القاضي الذي تحولت بعض قصائده إلى أغان ثورية أيضا مثل أبي الصادق. توخيا للدقة، يشمل تعريف شعراء من غزة أولئك الذين لجأوا إليها من مناطق فلسطينية أخرى نتيجة نكبة فلسطين في عام 1948.

سوف أقدم تعريفا موجزا بكل واحد من هؤلاء الشعراء، مع مقتطف أو أكثر من أشعاره. وبعد ذلك، سوف ألقى الضوء بإيجاز على شاعرات وشعراء من غزة من الأجيال الذي تلتهم.


الشاعر علي هاشم رشيدأولا: الشاعر علي هاشم رشيد

شاعر فلسطيني ولد في غزة، وهو أخو الشاعر هارون هاشم رشيد، الذي سيأتي الحديث عنه بعد قليل. الشاعر علي ولد في غزة عام 1919. عمل مدرسا للغة العربية والإنجليزية، ثم عمل في إذاعة "صوت العرب" المصرية في القاهرة، مشرفا على ركن فلسطين في الإذاعة. من قصائد الشاعر واحدة عنوانها "الشريد"، ومن مقاطعها:

أنَا يا أَخي الإِنسانُ = = مِثْلُكَ كانَ لي وَطَنٌ حَبيبْ

قَدْ كُنْتُ فيهِ أَعيشُ = = في رَغَدٍ وفي عَيْشٍ رَحيبْ

وبهِ الحَدائقُ والجبالُ = = الشُّمُّ والمَرْجُ الخَصيبْ

وبهِ الأَمانيُّ العِذابُ = = وَشَمْسُ عِزٍّ لا تَغيبْ

قصيدة "الشريد" متوفرة بصوت الشاعر، وإليكم مقتطفا منها:

الشاعر علي هاشم رشيد: مقتطف صوتي

الشاعر هارون هاشم رشيدثانيا: الشاعر هارون هاشم رشيد

ولد الشاعر هارون هاشم رشيد في غزة عام 1927. وقد عمل مدرسا في غزة. وانتقل إلى القاهرة فعمل في إذاعة "صوت العرب". كذلك مثل فلسطين في جامعة الدول العربية.

تحولت قصيدته "عائدون" إلى نشيد كان يذاع كثيرا في الماضي:

عائدون، عائدون: إننا لعائدون

فالحدود لن تكون

والقلاع والحصون

فاصرخوا يا نازحون

إننا لعائدون

فلنستمع الآن إلى مقطع من نشيد "عائدون".

وهناك قصيدة شهيرة ثانية له هي "أنا لن أعيش مشردا"، ومن أبياتها:

أنا لن أعيش مشردا = = أنا لن أظل مقيّدا

أنا لي غدٌ وغداً = = سأزحف ثائراً متمردا

أنا لن أخاف من العواصف= = وهي تجتاح المدى

ومن الأعاصير التي ترمي= = دماراً أسودا

لنستمع الآن لمقطع من قصيدة بصوت الشاعر هارون هاشم رشيد.

الشاعر هارون هاسم رشيد: مقتطف صوتي

الشاعر معين بسيسوثالثا: الشاعر معين بسيسو

معين بسيسو اسم لامع بين الشعراء الفلسطينيين. وهو من مواليد غزة عام 1928. وقد تلقى تعليمه في غزة. درس الصحافة في الجامعة الأميركية في القاهرة وتخرج فيها عام 1952. توفي في عام 1984 أثناء زيارة للندن. كان ضمن الشعراء الذين التحقوا بالثورة الفلسطينية، وعملوا في مؤسساتها في بيروت. من قصائده واحدة بعنوان "المتاريس" وقد نظمها وقت الاجتياح الإسرائيلي للبنان صيف عام 1982، وقال فيها:

قد أقبلوا فلا مساومة

المجد للمقاومة

لراية الإصرار شاهقة

للموجة الحمراء من صيحاتنا المعلّقة

على الشوارع الممزّقة

ولليد المكّبلة

ولليد الطّليقة المناضلة

المجد للجريح والمثقوبِ قلبُه وللمطارد

ولنستمع الآن للشاعر معين بسيسو يتحدث عن رأيه في مسألة لمن يكتب الشاعر.

الشاعر معين بسيسو: مقتطف صوتي

الشاعر سعيد المزين، فتى الثورةرابعا: الشاعر عبد الرحمن المزين (فتى الثورة)

ولد الشاعر سعيد المزين في أسدود القريبة من غزة التي لجأ إليها وعاش فيها بسبب نكبة فلسطين عام 1948. وقد نشر قصائد كثيرة باسم فتى الثورة، وبعض القصائد تحولت إلى أغان ثورية، من بينها "فدائي" التي تتقاسم مع قصيدة موطني صفة النشيد الوطني. تقول القصيدة/الأنشودة:

فدائي فدائي

فدائي، يا أرضي يا أرض الجدود

فدائي فدائي

فدائي، يا شعبي يا شعب الخلود

بعزمي وناري

وبركان ثاري

وأشواق دمي

لأرضي وداري

صعدت الجبالا

وخضت النضالا

قهرت المحالا

حطمت القيود

لنستمع إلى مقطع من نشيد "فدائي".

نشيد فدائي (تأليف الشاعر المزين: فتى الثورة)

الشاعر صلاح الدين الحسيني، أبو الصادقخامسا: الشاعر صلاح الدين الحسيني (أبو الصادق)

ولد في غزة عام 1935، وهو شاعر بالعامية. كتب العديد من أشهر أغاني الثورة الفلسطينية في أواخر الستينيات وأوائل السبعينيات. وقد تغنّى في إحدى قصائده بغزة، إليكم مقطعا منها.

أبو الصادق: غزة يا غزتنا

الشاعر صلاح الدين الحسيني (أبو الصادق): مقتطف صوتي

الشاعر محمد حسيب القاضيسادسا: الشاعر محمد حسيب القاضي

هو من مواليد يافا عام 1935، ولكن لجأ وأهله عام 1948 إلى غزة وعاشوا فيها. وهو أيضا كتب بالعامية بعض أشهر الأغاني الثورية الفلسطينية. لكنه لم يكتف بالأناشيد، واعتبر نظمها من ضرورات مرحلة معينة.

مقتطف صوتي: الشاعر محمد حسيب القاضي يتحدث عن مرحلة كتابتهة الأغاني الثورية.

الشاعر محمد حسيب القاضي: مقتطف صوتي

وفي غزة في الوقت الحاضر العديد من الشعراء والشاعرات. وقبل أن أذكر بعضا منهم، أتوجه بالاعتذار لكل الشاعرات والشعراء في غزة الذين لا يرد اسمهم ضمن بعض الأسماء التي سأذكرها، فليس السبب تفضيل أحد على آخر، أو حكما على قيمة أعمالهم. السبب هو الوقت المتاح لي للتحضير لهذه الندوة، وانقطاع التواصل مع القطاع لعدم توفر الإنترنت فيها، وحاجة الناس هناك لاستخدامها لما هو أهم في ظروف الحرب من التواصل بشأن الشعر والشعراء.

من بين الشعراء والشاعرات في غزة الذين لهم ديوان أو أكثر: خالد جمعة، ونعمة حسن، ومحمد تيسير، ومحمود جودة، ومريم قوّش، وهاشم شلّولة، وهبة أبو ندى (الشهيدة)، وهند جودة، ووسام عويضة، ويوسف القدرة، وبيسان عبد الرحيم نتيل، وروان حسين وحيدر الغزالي. وتجب الإشارة إلى أن هؤلاء وغيرَهم يكتبون القصة القصيرة و/أو الرواية. كما تجب الإشارة أيضا إلى أنه بخلاف الحال عندما تحدثت عن الشعراء الستة في بداية الندوة، هناك حضور قوي للشاعرات في ميدان الشعر في غزة.

والآن سأسلط الضوء على بعض من الشاعرات والشعراء مستخدما مقتطفات صوتية أو مرئية. والمعذرة ثانية عند عدم التمكن من التعريف بالجميع. وأكرر التعبير عن أملي في أن تثير هذه الندوة اهتمام حضورها وطلبتهم بكل المبدعين والمبدعات في غزة في مختلف المجالات.

سيكون التعريف باستخدام مقطع صوتي بكل من الشهيدة هبة أبو ندى، وخالد جمعة، ومريم محمد قوّش، ويوسف القدرة، وهاشم شلّولة.


الشاعرة هبة أبو ندىالشاعرة هبة أبو ندى

شاعرة من العديد من الشاعرات والشعراء في غزة. وقد استشهدت أثناء حرب الإبادة على غزة. لها الرحمة وكل الشهداء.

لنستمع إليها تلقي مقتطفا من إحدى قصائدها.

الشاعرة هبة أبو ندى: مقتطف صوتي

الشاعر علي جمعةالشاعر خالد جمعة

هو شاعر وكاتب، ويكتب القصة للصغار. ولد في مدينة رفح في قطاع غزة عام 1965. لنستمع إليه يلقي مقتطفا من إحدى قصائده.

الشاعر خالد جمعة: مقتطف صوتي

الشاعرة مريم قوّشالشاعرة مريم محمد قوّش

شاعرة أخرى من شاعرات غزة. لنستمع إليها تلقى إحدى قصائدها.

الشاعرة مريم قوّش: مقتطف صوتي

الشاعر يوسف القدرةالشاعر يوسف القدرة

الشاعر يوسف القدرة: مقتطف صوتي

الشاعر هاشم شلّولةهاشم شلّولة

الشاعر هاشم شلّولة: مقتطف صوتي

وهكذا نكون قد وصلنا إلى ختام ما لدي لهذه الندوة الكريمة. أشكركم على متابعتكم.


مصادر ومراجع

= برامج تلفزيونية في قنوات مختلفة (متوفرة في يوتيوب).
::
::
كرمي، عبد الكريم. ديوان أبي سلمي. بيروت: دار العودة، 1978.

مناصرة عز الدين. عبد الرحيم محمود: الديوان والمقالات النقدية. عمّان: دار جرير، 2009.

طوقان، إبراهيم. الأعمال الشعرية الكاملة. وندسور/بريطانيا: مؤسسة هنداوي، 2012.
::
::
رشيد، علي هاشم. أغاني العودة. الديوان متوفر في موقع الشاعر. لا معلومات عن دار النشر أو عام النشر.

= موقع الشاعر علي هاشم رشيد:

https://www.alihashemrasheed.com

رشيد، هارون هاشم. مع الغرباء. القاهرة: رابطة الأدب الحديث، 1954.

مزين، سعيد (فتى الثورة). البحث في النت لا يظهر وجود ديوان أو كتاب رغم شهرة قصائدة التي تحولت إلى أناشيد شهيرة .

بسيسو، معين. دفاتر فلسطينية. بيروت: دار الفارابي، 1978.

حسيني، صلاح الدين (أبو الصادق). مختارات شعرية. الجزائر: دار ميم، 2013.

قاضي، محمد حسيب. الأعمال الشعرية الكاملة. رام الله: بيت الشعر الفلسطيني، 2010.
::
::
جمعة، خالد. كما تتغير الخيول. عمّان: دار فضاءات، 2011.

أبو ندى، هبة. الأكسجين ليس للموتى [رواية]. الشارقة: دائرة الثقافة، 2016.

مدونة الشاعرة هبة أبو ندى في موقع قناة الجزيرة:

https://www.aljazeera.net/author/blueword

هبة أبو ندى/ صفحتها في فيسبوك

https://www.facebook.com/profile.php?id=100002457890081

تيسير، محمد (وآخرون). غزة أرض القصيدة. بيروت: المؤسسة العربية للدراسات، 2022.

https://www.facebook.com/mohammed.tayseer.925

جودة، محمود. غزة اليتيمة. غزة: منشورات الرمال، 2015.

https://www.facebook.com/Mahmoud.j.jouda

جودة، هند. دائما يرحل أحد. عمّان: دار موزاييك، 2013.

https://www.facebook.com/hend.joudat

حسين، روان.

https://www.youtube.com/watch?v=wP25RfJ-tQQ

حسن، نعمة. رسائل بفعل فاعلة. غزة: مكتبة سمير منصور، 2021.

https://www.facebook.com/profile.php?id=100015774663334

شلّولة، هاشم. ماذا لو عرفوا أننا غرباء؟ الإمارات العربية المتحدة: دار رواشن، 2022.

https://www.facebook.com/profile.php?id=100070144451434

عويضة، وسام.

https://www.facebook.com/wesam.owida

غزالي، حيدر.

https://www.facebook.com/ghazali2004

قدرة، يوسف. توارى في التأويل. عمّان: الأهلية ومؤسسة القطان، 2014.

https://www.facebook.com/elqedrayousef

قوّش، مريم. سبع عجاف. عمّان: دار الغائية، 2017.

https://www.facebook.com/maryam.mahd.9

نتيل، بيسان عبد الرحيم، عبد الله، سحر. لونا المجنونة. غزة: مؤسسة تامر، 2023.

https://www.facebook.com/friends/suggestions/?profile_id=100028255291347
::
::
حطّيني، يوسف. موسوعة الشعر الفلسطيني. دمشق: توتول للطباعة والنشر، 2021.

مجلة الدراسات الفلسطينية. العدد 137 (عدد خاص بغزة). شتاء 2024. متوفر للتحميل مجزأ باستخدام الرابط التالي:

https://www.palestine-studies.org/ar/node/1654936


ندوة عن شعراء من غزة: أكاديمية الوهراني

D 25 شباط (فبراير) 2024     A عدلي الهواري: بحوث ومقالات وقصص     C 0 تعليقات

بحث



5 مختارات عشوائية

1.  عن مبدعة الغلاف

2.  سر الرابية

3.  ملاحظات على المسلسلات التلفزيونية بلهجة بدوية

4.  بلاغة التكرار في القرآن

5.  صبارة ونصان آخران

send_material


microphone image linked to podcast

تحميل الأعداد الفصلية

بي دي اف

download center


linked image to oudnad.net/dox