الغلاف > الأعداد السابقة: 60-120 > السنة 6: 60-71 > العدد 61 > نصوص > نصوص

نصوص

مقالات هذا القسم


وهيبة قويّة - تونس

نقوش على صفحة الشّاطئ (نصوص)

نقوش على صفحة الشّاطئ وهيبة قويّة - تونس غاصت أقدامها على الرّمل تخطّ مسارا عشوائيّا. واقتربت من الشاطئ ووقفت عند الموج. وبحماس طبعت صورة أقدامها على الرّمل في حركة صبيانيّة. ونظرت إلى الأثر. تأتيه الموجة تلو الموجة فيـمّحي ويبتلع الماءُ الرّسم ويغوص في لجّ البحر أو يذهب زبدا على صفحة الموج الثّائر. ظلّت تفكّر في الرّمل، إنّه عميق، (...)


إبراهيم يوسف - لبنان

رابعة (نصوص)

رابِعَةْ وَلَيْتَ الَّذي بَيْني وبَيْنَكَ عامِرٌ وَبَيْني وَبَينَ العالَمِيْنَ خَرابُ ما الذي يُفجِّرُ ينابيعَ الحنينِ إلى الماضي؟ هل هي رغبةٌ دفينة بالهُروب مِن قسوة الحاضر، إلى العيشِ في دِفءِ حبٍ قديم؟ أمِ عُذوبةُ الماضي المدهشة، بدّدَها عَقلُ اليوم، ومَسَخَتْها ثقافةُ هذا الجيل؟ وأنا أستطلعُ أفكاري مساءَ اليوم، توَلاّني (...)


محمد عبد الوارث - مصر

رجل هندي (نصوص)

رجل طويل ثلاثيني العمر ذو ملامح شرقية لا تخلو من رفاهية. سمرته الخفيفة ولمعة عينيه السوداوين المكحلتين، شاربه القصير، وشعره الأسود الناعم الذي ينتهي بخصلة شعر كذيل حصان تلامس ياقة قميصه شهير العلامة. ضخم الجسد، متهدل الثدي، عظيم الردفين في بنطاله الجينز، يمسك بحقيبة أطفال. يجلس متابعاً ولداً صغيراً جميل السمات يلهو قريبا منه. وبيده (...)


لطفي بنصر - تونس

صعد الجبل (نصوص)

لقد عاد الطاغية بعد سنوات الجمر. عاد يحمل صك التوبة، يطلب الغفران. لقد تغير، أقسم لكم أنه تغير، لكن ماذا يريد بعد كل ما حصل؟ اتجه إلى الجبل، ولم يكلم أحدا، تبعه القوم في ذهول. لم يلتفت إلى أحد. لقد سقط صولجان الحكم وسرق التاج ليلة الخلع. تساءل القوم من سرق التاج؟ أين يكون يا ترى؟ الأكيد أنه سيظهر يوما ما لأن حكم الناس لا يكون (...)


أمل النعيمي - الأردن

كلاسيكيّات (مكتوب) آي تي (نصوص)

اعتدنا أن نعنون الرسالة (أو المكتوب كما يحلو للبعض أن يسمّيه) إليه أو إليها. لكّني اليوم سأترك لك الخيار فيما تحب أن أخاطبك به في زمن صارت الرسائل جزءا من تاريخ ولّى، وأضحت خواطر المحبّين رسائل إلكترونية يحتضنها الحاسوب بأنامله الباردة، ويقرأها أو يشطبها المرسل اليهم بأنامل أصبحت أكثر برودا، وانخفضت إلى ما تحت الصفر أسباب التعلّق (...)


موقع مجلة «عود الند» موقع ثقافي تعليمي لا يهدف إلى الربح، وقد تنشر فيه مواد محمية الحقوق وفق القوانين التي تسمح بالاستخدام العادل لهذه المواد، وستتم الإشارة إلى اسم المؤلف والناشر.

إعــادة نشر المــواد المنشورة فــي «عـــود الــنــــد» يتطلب الحصول على موافـقــة مشتركة من ناشر المجلة والكاتب/ة. جميع الحقوق محفوظة ©

خريطة الموقع | باختصار | إحصاءات الموقع | <:عدد الزيارات:> 3178942

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.6 + AHUNTSIC