الغلاف > الأعداد السابقة: 60-120 > السنة 10: 108-120 > العدد 119 > العدد 119

العدد 119

العدد 119: نيسان/4/أبريل 2016
لوحة للفنان نذير نبغة
الفنان نذير نبعة

مقالات هذا القسم


عدلي الهواري

كلمة العدد 119: التجارة الثقافية (العدد 119)

. أصدرت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونيسكو) يوم الخميس 10 آذار (مارس) 2016 تقريرا عنوانه "عولمة التجارة الثقافية: تحوُّل الاستهلاك الثقافي ـ التدفقات الدولية للمواد والخدمات الثقافية 2004-2013". يعتمد التقرير على إحصائيات من هيئات مختلفة، وهو مليء بالأرقام والرسمات البيانية، ولكن موضوعه يؤهله لأن يكون محل اهتمام (...)


د. نجود هاشم الربيعي - السويد

العلاقات الدلاليّة في المجاز والاستعارة والكناية (العدد 119)

. ينطلقُ هذا البحث من سؤال أساسيّ، وهو هل ثمة علاقة دلالية بين الحقيقة والمجاز؟ وكيف تتبدّى هذه العلاقة في النصّ؟ وكيف يتمُّ الكشفُ عنها نصياً؟ =1= الحقيقة والمجاز: تجاذب دلاليّ إنّ الدلالة الحقيقية والدلالة المجازية، من المباحث المشتركة بين البلاغة والمنطق والنقد، لذلك عُنيَ بها الفلاسفةُ والبلاغيون والنقادُ على حدّ سواء. وفي كل (...)


عولمة التجارة الثقافية - مقتطف من تقرير يونيسكو

التجارة الثقافية عالميا: 2004-2013 (العدد 119)

أدناه مقتطفان من تقرير عنوانه "عولمة التجارة الثقافية: تحوُّل الاستهلاك الثقافي ـ التدفقات الدولية للمواد والخدمات الثقافية 2004-2013". صدر التقرير في 10 آذار (مارس) 2016 عن يونيسكو: منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة. المقتطفان من نسخة التقرير بالإنجليزية (ص ص 47-48). ترجمة "عود الند". الرابط للنص الكامل في ختام المقتطفين. (...)


عبد العزيز المزيني - السعودية

تشجيع حب القراءة (العدد 119)

طوال فترة مراهقتي كانت تشدني قصص الكاتبة أجاثا كريستي، كانت الرواية تستغرق مني يومين أو ثلاثة أيام بالكثير لإنهائها بحماس. فقد كانت تلك الألغاز، وذلك الحوار، وتلك الأحداث المتشعبة، والوصف الدقيق للأبطال؛ جميعها تشدك من بداية القصة حتى نهايتها. كانت قصص أجاثا كريستي أغلى ما حصلت عليه في مراهقتي. مع أول كتاب اقتنيته أحببت


نازك ضمرة - الولايات المتحدة

الشيخوخة والشباب (العدد 119)

أثناء سنوات مراهقتي، وقبلها في سني طفولتي، ثم وخلال سنوات الشباب، كنت أظن أن لا علاقة تربطني بكبار السن، لا أهتم بأفكارهم إلا انتقاء، ومنهم والدي الذي عودت نفسي على طاعته رحمه الله، أما مشاكل كبار السن فلم أكن أعبأ بها ولا أوليها اهتماما إيجابيا. وأعتقد أن من الصعب على أي شاب أن يتصور نفسه كبيرا في السنّ أو عجوزا، وللحقيقة فأنا الآن (...)


فنار عبد الغني - لبنان

الرجل الذي حمل البحر (العدد 119)

هذه القصة مهداة إلى روح أبي الذي أحب البحر وحمله معه لم يكن أبي رجلا عاديا. عاش طيلة حياته يفاجئنا بأعماله غير العادية، لذلك لم يستطع أحد منا فهم تلك التصرفات التي كانت تجلب لنفسه السرور وتجعله يحظى بمحبة الناس. نجح في إخفاء أسرار آلامه المزمنة في خبايا نفسه. كان نظره ضعيفا جدا ولم يُشعر أحدا بذلك. ولم تساورنا الشكوك بشأن (...)


محسن الغالبي - السويد

وحل الوطن (العدد 119)

= انظري؛ الثلوج تغطي الشوارع حتى يكاد يصعب المشي فيها. التقطت صورة وأرسلتها على الفايبر. كنت أود أن أقول إن الحياة ليست بالصفاء الذي يتخيله سجناء الوطن. قالت: "لا علم لي، أنا خبيرة بوحل الوطن لا أكثر. لا خبرة لي بالغرب". وأحجمت عن إضافة تاء التأنيث إلى الكلمة الأخيرة رفقا بي. أحسست بذلك رغم المسافات الشاسعة بيننا. قلت: برغم كل (...)


زهرة يبرم - الجزائر

المنعطف (العدد 119)

جواز سفرها في الحياة سُرق منها. محتارة كيف ستعيش ما تبقى من أيامها؟ باتت غريبة في بيتها، ضعيفة بين الأنام، تهزمها العواطف ويبكيها النسيان. يطاردها شبح الوحدة وتقسو عليها الأيام. يمضي الليل والقلب وجيعا كسيرا، تتوسد ذراعها المبلل بالدموع وسط الظلام، تتأمل سَرابَ من أَوْلَاهَا ظَهره هجرا، ويأتيها صوتُه مغيظا: اغمضي عينيك نامي، أو اقضي (...)


طه بونيني - الجزائر

العرق دسّاس (العدد 119)

كنتُ في مزاج لا يشجعّني على لعب دور البطل، كما أحببتُ دائما أن أكون، فقد تخيّلت نفسي رجلا خارقا، منذ سنّي المبكّرة وحتّى ودّعتُ سنوات المراهقة. ثمّ أدركتُ أنّها أوهام شاركني إيّاها الملايين من البشر، الذين تخيّلوا أنفسهم مركز العالم، والشخصية التي تدور حولها أحداث الكون. وتكسّرت بقايا أوهامي الأخيرة عند عتبات الجامعة، عندما عانقتني (...)


إيناس يونس ثابت - اليمن

جلنار والقمر (العدد 119)

أحدثك من جنان الخلد أيها القمر المنير في جنبات الكون حديث المحب للحبيب، مجددة عهدا قديما بيننا وودا خالصا في نفسي لم يبرح مكانه. في طلعتك البهية أيها القمر المضيء في صفحة السماء المظلمة ما يشبه سنا طلعته البهية في مرآة حياتي ومتاهة الروح، يشع نورك على القمم الراسيات؛ فوق جداول الماء وسطح الأرض؛ في السهول والوديان؛ ونور وجه الحبيب يشع (...)


أوس حسن - العراق

أجراس العتمة (العدد 119)

=1= صمت يلف غرفة الاستقبال نصف المضاءة، شعور غامض بالسكون والقلق تبعثه هذه الأشياء التي يسمع همسها وأنينها بين الحين والآخر. اللوحات الفنية المعلقة على الحائط، ضجيج عقارب الساعة، الستائر الشاحبة، والتحفيات القديمة. وحدها أشعة القمر تنعكس من خلال الزجاج وتضيء وجهه الكئيب وهو يدخن سيجارة تلو الأخرى، فينعكس ظله على الجدار كأي مشهد (...)


ظلال عدنان - الأردن

الأقدام العارية لا تنسى (العدد 119)

ورق أيلول الأصفر، الهش، يملأ طريقي. طريق العودة من المدرسة. تماما كما تملأ الانكسارات طريق أحلامي. تماما كما هو لون خيباتي الهشة التي تتبدى لي كلما ناظرتني أصابعي بارزة من شقوق "بوطي" المهترىء. اليوم قررت أن أتحدى نفسي، سأثبت لها أنني أقوى من رغباتها: حين أصير جوار الدكان، سأستمر بالمسير، مثبِّتا نظري نحو الأمام، لن ألتفت إليه، لن (...)


آية محمد عارف ياسين - الأردن

استفاقة الأمل (العدد 119)

قبل أن تدق الساعة ويذكروا اسمي بين قائمة المغادرين، سأكتب لك وأنا أنتظر قطار الرحيل، أحبك وأنت تعلمين، يا أرضا باتت أجمل من أَرجِ المسك والياسمين، ما الذي حل بكِ وجعلك تهرمين؟ لا أسمع منك إلا صوت الأنين، وأنت من كل مكان تنزفين وتنزفين، هل ستعودين صنديدة كما كنت قبل سنين؟ أخبريني إلى أين ذهب رفاقي إن كنت تعلمين، رأيتهم يخرون سُقطا (...)


طيبة حامد محمد العمايرة - الأردن

محاكمة الياسمين (العدد 119)

عذرا دمشقي هل من العدل أن ترفع جلستك وفلسطين لم يحدد موعد جلستها بعد؟ عذرا منك أيها القاضي؛ أين العدل في الماضي؟ لن ترفع الجلسة حتى يحدد موعد القضية. لست بأنانية لكنني دستورية وديموقراطية، وقوانيني بكل صراحة عصرية وحضارية. أرجوك لا تجادلني؛ كي لا تجبرني أن أرفع القضايا الأخرى؛ بلاد الشام بأكملها قضية لم يعين لها محام ليدافع عنها؛ (...)


هدية لعود الند: الفردوس البعيد (العدد 119)

أهدت الفنانة التشكيلية والكاتبة المغربية، زهرة زيراوي، "عود الند" نسخة ورقية من روايتها الجديدة "الفردوس البعيد". د. حسن الغشتول لخص محتواها على الغلاف الخلفي للرواية بقوله: "تنتصر الرواية للخير والحب والحكمة، وتنشد العدالة الروحية والاجتماعية، وتأبى المكوث في مفترق الطرق، وتعود دائما إلى الروحانية المنسية، وهذا ما نهضت بتجسيده أحداث (...)


هدية لعود الند: طنجة: ومضات من جنون (العدد 119)

أهدت الشاعرة المغربية، جليلة الخيلع، "عود الند" نسخة ورقية من ديوانها الجديد "طنجة: ومضات من جنون". جاء في المقدمة التي كتبها د. محمد المسعودي أن النصوص الشعرية تتسم "بدقة التصوير، وكثافة التعبير، ورمزية الإشارة في أكثر من سياق. ومن ثم اتسمت بسرعة الإيقاع، وتدفق الجمل وانسيابها. وهذه اللمحات الجمالية ميزت نصوص المجموعة بالقصر، فخرجت (...)


إصدارات جديدة - عدلي الهواري

وضع الديمقراطية في الأردن 1990-2010 (العدد 119)

صدر في لندن في شهر آذار (مارس) 2016 كتاب بالإنجليزية يتضمن جردة لوضع الديموقراطية في الأدرن خلال العقدين 1990-2010 (*) للباحث عدلي الهواري عن دار عود الند، لندن. الكتاب الجديد امتداد لآخر صدر قبل شهر عن مدى توافق الديمقراطية مع كل من الإسلام وما يسمى الإسلام (...)


مؤتمرات أكاديمية

اللغة والأدب + البلاغة (العدد 119)

تعقد جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية مؤتمرا حول "الفكر الإنساني في اللغة والأدب بين التأثير والتأثر". تبدأ أعمال المؤتمر يوم الثلاثاء، 10 أيار (مايو) 2015، وتعقد جلساته في مق


مراجع للباحثات والباحثين

رسائل دكتوراه وماجستير (العدد 119)

الكثير من رسائل الماجستير والدكتوراه لا تنشر ككتب، وغالبا ما يكون مصيرها نسخا محدودة إحداها موجود في مكتبة الجامعة وأخرى لدى الباحث/ة. بعض المؤسسات التي تعنى بالبحث الأكاديمي تعمل وفق مبدأ المصادر المفتوحة (Open Access)، وأخرى تستخدم المعرفة كمنتج يعرض للبيع. لخدمة الباحثات والباحثين في العالم العرب


فن تشكيلي

لوحة غلاف العدد 118 (العدد 119)

لوحة الغلاف من إبداع الفنان التشكيلي السوري الراحل، نذير نبعة. لوحة للفنان نذير نبغة


عشر سنوات في خدمة الثقافة

10 سنوات من عود الند قريبا (العدد 119)

ستتم "عود الند" بعد صدور العدد القادم عشرة أعوام من الصدور الشهري المنتظم، الذي بدأ في حزيران (يونيو) 2006. تستحق المناسبة الاحتفاء بها، وتدعو هيئة التحرير الزميلات والزملاء إلى كتابة نص خاص بالمناسبة للنشر في العدد القادم، وربما أيضا في كتاب يصدر لاحقا. بالإمكان المشاركة بنصين في العدد القادم، أحدهما قصة أو مقالة موضوعها من اختيار (...)


موقع مجلة «عود الند» موقع ثقافي تعليمي لا يهدف إلى الربح، وقد تنشر فيه مواد محمية الحقوق وفق القوانين التي تسمح بالاستخدام العادل لهذه المواد، وستتم الإشارة إلى اسم المؤلف والناشر.

إعــادة نشر المــواد المنشورة فــي «عـــود الــنــــد» يتطلب الحصول على موافـقــة مشتركة من ناشر المجلة والكاتب/ة. جميع الحقوق محفوظة ©

خريطة الموقع | باختصار | إحصاءات الموقع | <:عدد الزيارات:> 3306117

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.6 + AHUNTSIC