إبعث برسالة

تعليق على

الصفحة الأخيرة - عدلي الهواري

هجاء الأعراب في الكتابة عن أحداث تاريخية

الأحد 20 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016 ::::: ناشر عود الند
لا أدري بمن يجب أن أبدا: بالصحيفة التي تسمح بنشر كلام مسيئ لفئة من البشر، أم بالكاتب صاحب الكلمات المسيئة. الصحيفة تكرر القول إنها تقف في صف المقاومة والممانعة، وأقصد صحيفة "الأخبار" اللبنانية. الكاتب ناشر وباحث، وبأي من الصفتين يُستغرب أن يلجأ في كتابته إلى استخدام لغة تحقيرية (...)

تعليق على

هجاء الأعراب في الكتابة عن أحداث تاريخية

15 كانون الأول (ديسمبر) 201604:13, ::::: ناصر الرباط

أحسنت في مقالك ياأستاذ عدلي بتذكيرنا بآداب الكتابة والنقد، وهما مجالان للأسف لايحظيان بالكثير من الاهتمام في عالمنا العربي المعاصر. هناك آداب للكتابة وآداب للنشر ومناهج للنقد وقواعد لمخافة الرأي والرؤية وهي كلها ضرورية للحفاظ على الهدف الرئيس من الكتابة والنقد، أي الحوار وتبادل الآراء والأفكار والتأويلات. المثال الذي طرحته غيض من فيض في الدوريات والصحف العربية اليوم، وبشكل خاص، للأسف أيضاً، تلك التي تدعي الانتماء لليسار والفكر التقدمي. بئس هكذا انتماء إذا كان مايصدر عنه تسفيه وتحقير ومسبة. ولكن ساحة الكتابة بحاجة لمن يذكر ممارسيها دائماً بواجبهم بالتحلي بآداب الكتابة، فشكراً لك لممارسة هذا (...)


من أنت؟
نص التعليق
  • لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

موقع مجلة «عود الند» موقع ثقافي تعليمي لا يهدف إلى الربح، وقد تنشر فيه مواد محمية الحقوق وفق القوانين التي تسمح بالاستخدام العادل لهذه المواد، وستتم الإشارة إلى اسم المؤلف والناشر.

إعــادة نشر المــواد المنشورة فــي «عـــود الــنــــد» يتطلب الحصول على موافـقــة مشتركة من ناشر المجلة والكاتب/ة. جميع الحقوق محفوظة ©

خريطة الموقع | باختصار | إحصاءات الموقع | <:عدد الزيارات:> 2890340

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC