إبعث برسالة

تعليق على

إبراهيم قاسم يوسف - لبنان

على كرسي لويس الرابع عشر: ج1

السبت 25 تموز (يوليو) 2015 ::::: إبراهيم يوسف
ملاحظة من الكاتب: هذه الحكاية لم أروها في موضوع: "عندما تركت سكني في المدينة"، النص المنشور مؤخرا في ثلاثة أجزاء، اعتقادا مني أن الحكاية تستحق أن أخصّص لها موضوعا مستقلا، لا سيما أنني تذكرت الواقعة وأنا أقرأ في العدد 107 من "عود الند" موضوع الكاتبة لبنى ياسين: "ألوان لا تليق (...)

تعليق على

على كرسي لويس الرابع عشر: ج1

27 تموز (يوليو) 201512:34, ::::: مريم -القدس

أستاذي الفاضل
الموضوع في غاية الطرافة، وأنت تتحدث عن ليلتك في غرفة صاحبة الفندق. هذه الطرافة التي لم نتعودها كثيرا في كتاباتك. يبدو يا صديقي أنك تصلح أيضاً أن تؤدي دور الدليل السياحي. لعلك أحيانا تفعل وتوظف خيالك جيدا وأنت تفترض اللون الأزرق في عيني آثينا، فما أدراك أنهما ليستا سوداوين أو بنيتين مثلا؟
الحقيقة استمتعت للغاية بقراءة النص. عسى أن يكون الجزء الثاني لا يقل دسامة عن الجزء الأول.
أعجبني دفاعك عن ديغول وكم كان صادقا ليعتزل السلطة باختياره، وأعجبني اعتزازك بابنتك فلم أتمكن أن أحبس دمعتي.


من أنت؟
نص التعليق
  • لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

موقع مجلة «عود الند» موقع ثقافي تعليمي لا يهدف إلى الربح، وقد تنشر فيه مواد محمية الحقوق وفق القوانين التي تسمح بالاستخدام العادل لهذه المواد، وستتم الإشارة إلى اسم المؤلف والناشر.

إعــادة نشر المــواد المنشورة فــي «عـــود الــنــــد» يتطلب الحصول على موافـقــة مشتركة من ناشر المجلة والكاتب/ة. جميع الحقوق محفوظة ©

خريطة الموقع | باختصار | إحصاءات الموقع | <:عدد الزيارات:> 3423906

موقع صمم بنظام SPIP 3.2.0 + AHUNTSIC