دنيا فاضل فيضي - العراق

عرض كتاب: تصرفي كامرأة...

الكتاب: تصرفي كامرأة وفكري كرجل

(Act Like a Lady. Think Like a Man)

المؤلف: ستيف هارفي – (Steve Harvey)

يأخذ ستيف هارفي في كتابه هذا بيد السيدات نحو عوالم عقول الرجال وماهية تفكيرهم، ملقيا في الوقت نفسه الضوء على المفاهيم والأسئلة في فصول وتفرعات مثل: كيف تميزين الرجل المدلل من قبل امه وما يمكنك فعله إزاء ذلك؛ وما هو الوقت المناسب لتعريف الأطفال على لرجل المطلوب؛ وما يمكن قراءته في اللقاء الأول معهم؛ والأسئلة الخمسة التي يجب أن تسألها المرأة للرجل لتعرف مدى جديته".

ستيف هارفي، كوميديان أميركي ومقدم عروض ترفيهية. بدأ حياته كمقدم برامج منذ الثمانينات، وعرف ببرنامج إذاعي صباحي يحمل اسمه. ويقول:

"كنت أتلقى اتصالات من نساء يسألنني بها عن مشاكل في علاقاتهن. يسألن أي سؤال يردن. كان الأمر كوميديا جيدة في البداية، ولكن لم يمض وقت طويل حتى أدركت أن النساء اللواتي يتصلن كنّ فعلا في حاجة للمساعدة، وفي حاجة لمن يساندهن بشأن طموحاتهن وآمالهن في الغد وهن يحملن أعباء جمة ومسؤوليات. كن في حاجة لمن يعطيهن جوابا، وأردن لحياتهن العاطفية أن تأتي إليهن بنفس ما يعطين".

وإضافة إلى ما توفر لديه من معلومات، وتكون من انطباعات، من خلال برنامجه الصباحي وأسئلة النسوة، فإنه أيضا سعى إلى توجيه الأسئلة إلى رجال من فئات مختلفة ليفهم عقلية الرجل. يقول عن ذلك:

"خصصت وقتا لا يحصى في الحديث لأصدقائي: اغلبهم رجال من مشاهير التلفاز ومن رياضيين وموظفي تأمين ومفلسين ومصرفيين، وسائقي شاحنات ومدربي كرة سلة وفرق، ورؤساء وزارة ومناصب عالية وأصحاب مخازن وحتى المحتالين. هناك حقيقة واحدة عن كل واحد منا نحن الرجال، وهي أننا بسطاء جدا، ونفكر بنفس الطريقة".

غلاف كتب ستيف هارفيفي الفصول الأولى يبحث الكاتب تركيبة "عقلية" الرجل، ويتناول تبعا لذلك أسئلة ومواضيع شائعة لإعطاء تفاصيل أكثر مثل "كيف يمكن التحكم بالرجل"، ومفاهيم خاطئة لدى النساء، وأكثرها أهمية هي النظرة الخاطئة بان اللقاء الأول كفيل بان يجعل الرجل متفهما ومؤمنا بها، وبالتالي مطالبا بأن يتخذها زوجة له. وهذه النظرة في رأي ستيف هارفي تحط من شخصية المرأة. ويجدر بالمرأة أن تكون على إيمان كامل بنفسها وشخصيتها وعدم التنويه إلى الارتباط في مراحل العلاقة الأولى.

ويشرح ستيف أن "طريقة حب الرجال تختلف عن طريقة حب النساء"، وكيف أن الرجل يترجم حبه بأساليب أخرى، مثل توفير الحماية وتوفير المسؤولية وتحمل الشدائد. والأمور الثلاثة التي يحتاجها الرجال هي "المساندة والولاء والنواحي الجنسية"، والتي يشير إليها الكاتب بالكعكة أو البسكويتة (كوكي-Cookie).

الصفحات الأكثر إثارة تتعلق بالاستفسار عن سبب غش الرجال وإقامة علاقات أخرى، ويقولها الكاتب بالقلم العريض: "إن لم يجد ما يريده عندك، فسيبحث عنه عند أخرى"، وإن الرجال غالبا ما يؤمنون -وهو مفهوم خاطئ- بقدرتهم على عدم فضح أمرهم، ناهيك عن أن هناك من هي على استعداد للفوز به".

يوصي الكاتب المرأة بطرح خمسة أسئلة على الرجل قبل التورط بعلاقة جدية. ويقول في هذه الصدد:

"أنا أعلمهن وبسرعة فائقة أن توقع قيام الرجل بالاستجابة الفورية وبالطريقة التي يردنها هو امر لن يجدي نفعا أبدا. وهن بدورهن سيتفهمن أن النظر بوضوح، والدراية بكيفية الوصول للتعامل مع الرجال وفق شروطهم وعلى أرضيتهم وبطريقتهم هو البديل الذي سيؤدي بالنساء إلى ما يسعين إليه". فالرجال من وجهة نظر من وجهة نظر الكاتب يتم التحكم بهم من خلال ماهيتهم، ووظيفتهم وكم المال الذي يجنونه.

الأمر برأي الكاتب بسيط جدا ولا يحتاج كل التعقيدات التي تورط المرأة نفسها بها. من اجل الحصول على نهاية سعيدة كل ما يجب أن تفعله المرأة هو الإصرار على موقفها وتحدد موعد الزفاف.

ويأخذنا ستيف هارفي في صفحاته الأخيرة من الكتاب إلى شاطئ الأمان، حين يرمي بطوق النجاة إلى النساء المستقلات واللواتي يعانين من الوحدة، وحتمية عدم التنازل عن نجاح المرأة المستقلة في سبيل علاقة جدية، بل أن تنجح، وفي الوقت نفسه، تسمح للرجل أن يكون رجلا، وبعدها تأتي طرق ذكية في كيفية حصولهن على خاتم الزواج، ثم يعزف لحن الزفاف بإجابات سريعة لأسئلة طالما رنت في ذهن النساء.

تصرفي كامرأة وفكري بعقلية الرجال سيناريو اجتماعي عمره الحقيقي كعمر ميثولوجيا نشأت منذ آلاف السنين: حواء التي خلقت من ضلع آدم، ورومانسية صراع أبدي بين الجنسين حول من يتولى زمام الأمور. أما تناقضات عصر السرعة والتكنولوجيا فهي ليست سوى سحب تعكر صفو العلاقات الاجتماعية. ولكن في النهاية تزول وتعود الميثولوجيا الأبدية: كل من الرجل والمرأة يكملان بعضهما البعض.


نسخة من المقال للطباعة نسخة للطباعة

forum

موقع مجلة «عود الند» موقع ثقافي تعليمي لا يهدف إلى الربح، وقد تنشر فيه مواد محمية الحقوق وفق القوانين التي تسمح بالاستخدام العادل لهذه المواد، وستتم الإشارة إلى اسم المؤلف والناشر.

إعــادة نشر المــواد المنشورة فــي «عـــود الــنــــد» يتطلب الحصول على موافـقــة مشتركة من ناشر المجلة والكاتب/ة. جميع الحقوق محفوظة ©

خريطة الموقع | باختصار | إحصاءات الموقع | <:عدد الزيارات:> 3205610

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.6 + AHUNTSIC