أدب المقاومة: مقدمة الملف

ملف أدب المقاومة

إعداد: عدلي الهواري

ملف أدب المقاومةأول من سلط الضوء على الأدب الفلسطيني الذي عرف بأدب المقاومة كان المناضل والروائي الفلسطيني الراحل غسان كنفاني الذي ألف كتابا بعنوان "أدب المقاومة في فلسطين المحتلة" صدر عن دار الآداب (1966)، وكتابا ثانيا بعنوان "الأدب الفلسطيني المقاوم تحت الاحتلال: 1948-1968". (طالع المقتطف من مقدمة الكتاب الثاني في هذا العدد).

ضمّن كنفاني الكتاب الثاني نماذج من هذا الأدب، شملت نماذج شعرية لكل من حنا أبو حنا ومحمود درويش وسميح القاسم وتوفيق زياد وفوزي الأسمر ونزيه خير وراشد حسين ومحمود دسوقي.

وفي مجال القصة اختار كنفاني مقطعا من "أقصوصة" بعنوان "وأخيرا نوّر اللوز" وهي الحلقة الثانية من نص عنوانه "سداسية الأيام الستة". وعرّف كنفاني المؤلف بكنية "أبو سلام". ومن المعروف الآن أن "سداسية الأيام الستة" نص من تأليف اميل حبيبي الذي نُشرت له لاحقا السداسية وحكاية/رواية بعنوان "الوقائع الغريبة في اختفاء سعيد أبو النحس المتشائل".

أما في مجال المسرحية، فقد كان النموذج الذي اختاره كنفاني بعنوان "بيت الجنون" لتوفيق فياض، وهي مسرحية من فصلين. وقد اقتطفت لهذا الملف مقطعا قصيرا من كل نموذج.

الملف بمجمله يذكر بأدب وإبداع مرحلة بلغت ذروتها في بدايات انطلاقة المقاومة الفلسطينية بعد الهزيمة في حرب عام 1967. ويلاحظ على مرحلة النهوض تنوع الأصوات والأشخاص. وعندما يبدأ الانحدار، تبرز ظواهر سعي المثقفين إلى المناصب الرسمية والنجومية و"العالمية" ويكثر الحديث عن الموهبة الاستثنائية لهذه الشخصية الأدبية أو تلك.

يقتضي اكتمال طرح قضية الأدب المقاوم الإشارة إلى أن الأدب الملتزم، بالمقاومة أو أمر آخر، كقضية أدبية عامة محل نقاش بين مؤيد ومعارض. كما أن مفهوم المقاومة اتسع، ولا يقتصر على السياق الفلسطيني أو العربي، بل أصبح يتعلق بمقاومة الهيمنة الثقافية عالميا، وهو يستخدم في الدراسات الأدبية التي تعنى بأدب مرحلة ما بعد الاستعمار.

أمر آخر تجب الإشارة إليه هو أن مصطلحي المقاومة والممانعة محل خلاف، وخاصة في الوقت الحاضر، فالبعض يشكك في جدوى المقاومة إذا كانت مسلحة، وبعض آخر يعتبر الحديث عن المقاومة والممانعة كلام حق يراد به باطل ولا يتمتع بالمصداقية في ضوء تصرفات الأنظمة التي تقمع شعوبها.

يعتمد الملف كثيرا على كتاب غسان كنفاني (1968)، لأنه الرائد في هذا المجال. ولكن الملف يضم أيضا ثلاث قصائد، ومراجع عن أدب المقاومة في السياقين، الفلسطيني والأوسع المشار إليهما أعلاه، ومجموعة من الصور لشعراء وأدباء وغيرهم من فلسطين نظرا للارتباط بينها وبين ظاهرة أدب المقاومة.

الملف في نهاية المطاف ملف صغير جدا لقضية أدبية كبيرة تصلح لأن تكون مجالا فرعيا في الدراسات الأدبية.


نسخة من المقال للطباعة نسخة للطباعة

موقع مجلة «عود الند» موقع ثقافي تعليمي لا يهدف إلى الربح، وقد تنشر فيه مواد محمية الحقوق وفق القوانين التي تسمح بالاستخدام العادل لهذه المواد، وستتم الإشارة إلى اسم المؤلف والناشر.

إعــادة نشر المــواد المنشورة فــي «عـــود الــنــــد» يتطلب الحصول على موافـقــة مشتركة من ناشر المجلة والكاتب/ة. جميع الحقوق محفوظة ©

خريطة الموقع | باختصار | إحصاءات الموقع | <:عدد الزيارات:> 3206399

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.6 + AHUNTSIC