رأيك يهمنا

على مشارف العام السابع

شموعيفصلنا شهران عن إكمال "عود الند" عامها السادس من الصدور، وننوه بالمناسبة مبكرا لرغبتنا في دعوة الكاتبات والكتاب والقارئات والقراء، والفنانات والفنانين التشكيليين وكل من يعنيه أمر الثقافة العربية وما يمكن "عود الند" فعله لخدمتها إلى الكتابة إلينا بملاحظاته ومقترحاته لتنفيذ الممكن منها، وذلك من منطلق أن التطوير ممكن دائما ومهمة لا تتوقف.

الغاية من الدعوة ليست الحصول على ثناء أو إطراء، بل على ملاحظات تعين "عود الند" على القيام بما تقوم به بشكل أفضل، ويوصلها إلى جمهور أكبر من الكتاب والقراء.

خير المقترحات التي يكون لمقترحها دور في تنفيذها. وسيبقى تنفيذ المقترحات محكوما بالإمكانات والمهارات التقنية. وسيظل تنفيذ المقترحات التقنية قائما على أساس أن التقنيات هي لخدمة النص، وليست للإبهار.

خلال الشهور العشرة الماضية، أي بعد اعتماد نظام نشر جديد، حققت "عود الند" زيادة مطردة في عدد زوار موقعها، وقد تجاوز في شهر شباط/فبراير 2012 تسعة آلاف زيارة، واقترب عدد الزيارات في أحد الأيام من ستمئة زيارة (598). المشجع أيضا أن أغلبية الزيارات تأتي بعد عملية بحث في الإنترنت. ولكن سيبقى من الضروري الترويج لكل عدد عند صدوره، ودور المشاركين في كل عدد مهم في هذا الصدد.

زيادة عدد الزيارات يقابله أيضا زيادة عدد المواد التي تصل للنشر، ولكن المؤسف أن أغلبية المواد أحيانا تكون غير متوافقة مع سياسة النشر، وخاصة من ناحية أنها مواد سبق نشرها. الاطلاع على هذه المواد والتأكد من أنها جديدة فعلا يستهلك وقتا لا بأس به. أحيانا يسألنا البعض عن سبب عدم نشر مادتهم مع أن السبب معروف: المادة نشرت من قبل.

هدفت "عود الند" ولا تزال إلى تشجيع الكاتبات والكتاب المبتدئين، ولذا ننقح النصوص لهم قبل نشرها. والملاحظ أن بعض المبتدئين يعتمدون علينا لتنقيح نصوصهم بدل تطوير مهاراتهم الكتابية. وقد شهدت الشهور الأخيرة زيادة في رفض نشر مواد لكاتبات وكتاب لا يكترثون بما نقول عن ضرورة مراجعة النصوص قبل إرسالها، ولا يستعينون بما توفره لهم المجلة من معلومات عن أساسيات الكتابة.

سوف نرحب دائما بالمبتدئين والمبتدئات، ولكن يجب أن نلمس تطورا بعد بضعة نصوص، وإلا فإن النتيجة ستكون الرفض، لأن تجهيز نص المبتدئ للنشر يستهلك وقتا أكبر من نشر مادة الكاتب المتمكن. ولذا يحتاج المبتدئ لتطوير نفسه لكي لا يتحول إلى عبء لن نستطيع احتماله طويلا.

بداية العام السابع ستكون فرصة أيضا لتحديث صور الكاتبات والكتاب. من يرغب في استخدام صورة جديدة مع النصوص عليه إرسال صورة جديدة، علما بأننا ننشر صورة صغيرة للوجه بصرف النظر عن حجم الصورة الذي يرسل.

هناك اقتراح بنشر ملف في كل عدد. لنا تجربة في إعداد ملفات مميزة، ولكنها لم تكن منتظمة. نجاح هذا الاقتراح سيكون مرتبطا بوجود متطوعين لإعداد ملفات بالتنسيق مع هيئة التحرير.


عدد الزيارات في شهر شباط/فبراير 2012

عود الند احصاءات شهر شباط


عدد الزيارات اليومي خلال شهر شباط/فبراير 2012

عود الند احصاءات شهر شباط


نسخة من المقال للطباعة نسخة للطباعة

forum

موقع مجلة «عود الند» موقع ثقافي تعليمي لا يهدف إلى الربح، وقد تنشر فيه مواد محمية الحقوق وفق القوانين التي تسمح بالاستخدام العادل لهذه المواد، وستتم الإشارة إلى اسم المؤلف والناشر.

إعــادة نشر المــواد المنشورة فــي «عـــود الــنــــد» يتطلب الحصول على موافـقــة مشتركة من ناشر المجلة والكاتب/ة. جميع الحقوق محفوظة ©

خريطة الموقع | باختصار | إحصاءات الموقع | <:عدد الزيارات:> 3149123

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.4 + AHUNTSIC